مميزات الولادة القيصرية

 

تختلف الولادة القيصرية كليًا عن الولادة الطبيعية، وبالرغم من أن الولادة القيصرية يتبعها الكثير من الآلام بعد الولادة، إلا أنه يوجد ما يميزها عن الولادة الطبيعية، ومن أهم هذه المميزات أن الأم يمكنها أن تحدد الوقت المناسب لها للولادة، وفي بعض الحالات نختار القيصرية للحفاظ على حياة الأم والجنين.

فوائد الولادة القيصرية

للولادة القيصرية فوائد عديدة ومنها بعض الفوائد التالية:

·        تقوم الأم في الولادة القيصرية بتجهيز وإعداد كل الأشياء بنفسها، وتقوم بحجز المستشفي التي ترغب في الولادة فيها، والتأكد من التعقيم داخل غرفة العمليات، على عكس الطبيعية التي تأتي فجأة.

·        الولادة القيصرية تعطي للأم فرصة اختيار تاريخ مميز لتلد فيه مولودها، حيث أنها تختار تاريخ الولادة الذي ترغب فيه.

·        في بعض الحالات التي توجد فيها خطورة على الأم أو الجنين، يقوم الطبيب باختيار الولادة القيصرية التي تحمي الأم والجنين من خطر الانتظار حتى وقت الولادة الطبيعية.

·        تقوم الأم بتحضير جميع المستلزمات التي سوف تحتاجها في الولادة سواء لها أو للمولود بتأني، والعكس صحيح بالنسبة للولادة الطبيعية التي تأتي على فجأة.

·        تحافظ المرأة التي تلد ولادة قيصرية على ضيق المهبل، والذي تتسبب الولادة الطبيعية في اتساعه.

·        الولادة الطبيعية تكون سبب من أسباب السلس البولي على عكس الولادة القيصرية.

·        في بعض حالات الولادة الطبيعية تتعرض الحامل للنزيف الحاد الذي قد يعرضها لفقد حياتها، وهذا لا يحدث في الولادة القيصرية.

·        تكرار الولادة الطبيعية يؤدي لتوسيع وترهلات في المهبل وفي بعض الأحيان سقوط للرحم وهذا لايحدث في القيصرية.

·        عند حمل الأم في مرحلة عمرية كبيرة، يفضل الطبيب أن تكون الولادة قيصرية.

·        الأم الحامل في توأم من الخطر أن تلد طبيعيًا، ويجب في هذه الحالة ان تكون الولادة قيصرية .

·        الأم التي قامت بولادة قيصرية من الأفضل لها ألا تلد ولادة طبيعية بعد ذلك.

·        الأم التي يكون لديها سمنة من الخطر عليها أن تلد ولادة طبيعية، والأفضل لها أن تلد ولادة قيصرية، وأن تكون الولادة في مستشفى مجهزة للتعامل مع الحالة عند حدوث مشكلة.

الحركة بعد الولادة القيصرية

يجب على الأم المشي بعد الولادة القيصرية، حتى لوكان هذا بمساعدة الآخرين، وتكون الأم بعد الولادة القيصرية ليس لديها القدرة على المشي بسبب آلام الجرح ولكن يجب عليها المقاومة والحركة لأن عدم المشي والحركة من الممكن أن يعرضها لمشكلات كثيرة منها:

·        يجب على الأم المشي أو الحركة بعد حوالي 6 ساعات من الإفاقة من التخدير، وذلك حتى تعمل على تنشيط الدورة الدموية بالقدمين وجميع الجسم.

·        تعمل الحركة على التئام جرح الولادة والشفاء سريعًا.

·        تساعد الحركة أيضًا على عدم تعرض الأم للإمساك بعد الولادة، مما يساعد على التخلص من الفضلات والشعور براحة في منطقة المعدة والبطن.

·        المشي والحركة يحمي الأم من التعرض للالتهاب الرئوي، الذي يكون خطرًا على حياتها.

·        يعمل المشي والحركة على خروج السوائل الزائدة في الجسم، والتي تم تخزينها أثناء الحمل.

كم من الوقت تستغرق العملية القيصرية

لا تستغرق العملية القيصرية الكثير من الوقت، فمن الممكن أن تستغرق من نصف ساعة لساعة، ويقوم الطبيب الخاص بالأم بتحضير الأم للعملية، ثم يقوم طبيب التخدير إعطاء حقنة تخدير للأم في أسفل الظهر وهذا في حالة لو طلبت الأم أخد بنج نصفي.

أما لوطلبت الأم بنج كلي فيكون التخدير بالطريقة التقليدية، ثم بعد ذلك يقوم الطبيب بإجراء العملية بشق طبقات الجلد ليخرج الجنين ويقطع الحبل السري الذي يكون متصل من خلاله بأمه، ثم يقوم بقفل الجرح، ومتابعة الجرح والعملية بعد ذلك.

والكثير من السيدات تفضلن الولادة القيصرية على الطبيعية، فقليل ما نسمع أن الأم تلد طبيعي، وهذا يرجع إلى مميزات الولادة القيصرية التي ذكرناها.

 

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.