مرض السكري والأعراض التي تدل علي الإصابة به

مرض السكري والأعراض التي تدل علي الإصابة به

مرض السكرى هو واحد من الأمراض التي تنتشر وبكثرة في جميع المناطق على مستوى العالم، فهو ليس من الأمراض نادرة الوجود أو من الأمراض التي من الصعب الإصابة بها، إنما هو من ضمن الأمراض الذي يمكن أن يصيب الكثير من الأفراد نتيجة العامل الوراثي، أو العوامل الأخرى التي ليس لها علاقة بالوراثة، ومن الأسباب الأساسية في حدوث مرض السكرى والإصابة به هو الإضطراب والخلل الذي يمكن أن يحدث في هرمون الأنسولين وذلك لعدم مقدرة ما يعرف بجهاز البنكرياس على توصيل السكر لخلايا الجسم المختلفة، ومن خلال ما يلي سوف نتعرف بالتفصيل على كل ما يخص مرض السكري بجانب الأعراض التي يمكن أن تدل على الإصابة بمرض السكري.

أعراض يمكن أن تدل على الإصابة بمرض السكري

هناك الكثير من الأعراض التي عند ظهورها على الإنسان يمكن أن تبلغه بأنه من مصابي مرض السكري، ومن أهم وأبرز تلك الأعراض الهامة ما يلي:

1)التبول بكثرة وخاصة أثناء الليل

·        إن التبول بشكل متكرر طوال اليوم، يمكن أن يكون دلالة على تواجد إلتهابات حادة في الجهاز التناسلي البولي، كما أنه يمكن أن يكون دلالة على تناول كميات كبيرة من السوائل طوال اليوم تخرج من الجسم في صورة كميات كبيرة من البول من خلال التبول بكثرة، ولكن لا توجد كل هذه الأسباب التي تم ذكرها ويوجد أيضًا تبول بكثرة، فهذا إحتمال كبير جدًا أن يكون علامة واضحة من علامات إصابة الشخص بمرض السكري، حيث أن طبيعة الجسم البشري هو محاولة التخلص من الفائض عن حاجته من الجلوكوز عن طريق البول،لذا فإن التبول المتكرر وبالأخص أثناء فترات الليل هو واحد من أهم وأبرز العلامات والدلالات على الإصابة بمرض السكري.

2) العطش الشديد

·        يمكن أن يكون العطش الشديد والإحتياج الدائم لتناول المياه والسوائل هو علامة من علامات الإصابة بمرض السكري، حيث أن في أغلب الأحيان يحتاج الجسم إلى تناول الكثير من السوائل بسبب كثرة عمليات التبول، فشئ طبيعي جدًا أن يشعر وقتها بالعطش الشديد.

3) الجوع الدائم وال‘حتياج لتناول الأطعمة

·        في حالة إرتفاع مستويات السكر فيدم الإنسان أو إنخفاضها فإن هذا يعد من الإضطرابات الجسمية، حيث أن خلايا الجسم فيتلك الحالتين لا يمكنها أخذ الكميات الكافية من السكر ومن ثم يمكنها القيام بإرسال المعلومات والإشارات للمخ التي بإمكانها إشعار المريض بأنه جائع ويحتاج لتناول كميات كبيرة من الطعام وشراهة تكاد تكون أكثر من مرة في اليوم الواجد وبكميات كبيرة من مختلف الأطعمة.

4) جفاف الحلق

·        يمكن أن يكون جفاف الفم هو دليل قاطع على إصابة الشخص بالكثير من الأمراض الي لها تأثير خطير على الصحة بشكل عام، فهو لا يعد سببًا من أسباب جفاف سائر أجزاء الجسم فحسب، ولكنه ربما يكون دليل واضح على الإصابة بمرض السكري،وذلك يكون من النوع الثاني لمرض السكري والذي ذكرناه في حديثنا من قبل، فهو الذي يمكن أن يؤدي إلى الشعور الشديد بجفاف شديد في منطقة الفم، بالإضافة إلى إصابة الأسنان واللثة بالكثير من الإلتهابات الحادة.

5) التعب والإرهاق الشديد مع أقل مجهود

·        يعد التعب الشديد والإرهاق الدائم الذي يصاحب الشخص عند القيام ببذل أي مجهود ولو بسيط من الأعراض السيئة والتي لا يجب إهمالها وعدم أخذها في الإعتبار، حيث أن تجاهلهل يمكن أن يؤدي لتفاقم مشكلة محددة كان يمكن السيطرة عليها وعلاجها ما دامت في بادئ الأمر، فربما يكون التعب ناتج من تعب أو إرهاق بسبب المجهودات البدنية التي يقوم بها الأشخاص بشكل دائم، أو يمكن أن يكون دليل واضح على الإصابة بمرض السكري، كما أنه يمكن أن يصاب بالقلق والتوتر الشديد بسبب ما يصيبه من أرق وقلة ساعات النوم والراحة التي يمكن أن يحصل عليها، بسبب إحتياجه إلى التبول بكثرة أثناء فترات الليل بشكل محدد.

6) إضطرابات في الرؤية

·        العين من أكثر أجزاء الجسم على الإطلاق تأثرًا وتعرضًا لمخاطر مرض السكري، حيث أن أغلب المضاعفات التي يسببها مرض السكري يسببها لمنطقة العين بشكل أساسي، حيث أنه لا يوجد مريض سكر على وجه الأرض إلا وقد تأثرت عيناه بمضاعفات مرض السكر المزعجة، حيث أنه يمكن أن يصل بعدسة العين إلى حد العتامة أو ضعف الرؤية وعدم وضوحها بشكل كبير جدًا، والخطير في الأمر أنه في أغلب الأحيان والحالات المريضة بمرض السكري يمكن أن يصاب المريض بإنعدام الرؤية بشكل نهائي أو أكثر من ذلك بكثير.

7) الإلتهابات الحادة

·        الإلتهابات هي من أكثر الأعراض السيئة التي يتعرض لها أغلب بل كل المرضى بمرض السكري، وذلك بسبب فعل الفطريات التي يمكن أن تهاجم المنطقة التناسلية، والمهبلية، والإلتهابات التي يمكن أن تصيب الجلد بشكل عام، هذا بجانب ما يمكن أن يصيب الجهاز البولي من إلتهابات حادة في المجاري البولية والإصابة بالعدوى البكتيرية وتفاقمها بشكل كبير بسبب مرض السكري.

8) تنميل مع وخز في الأطراف

·        لا شك أن التنميل وما يصاحبه من وخز في الجسم وخصوصًا منطقة الأطراف منها، هو علامة بارزة على الإصابة بإلتهاب شديد في الأعصاب، وهو من أكثر الأعراض خطورة لمرض السكري، حيث أنه علامة من العلامات التي يمكن أن تدل على إلتهاب الأعصاب بشكل كبير، وهو حقًا من الأعراض المؤلمة جدًا على المريض، لذا يجب الإهتمام البالغ بهذا الأمر حتى لا يتفاقم منتجًا أمراضًا أشد خطورة خاصة أيضًا بالجهاز العصبي في الجسم البشري بشكل عام،ووقتها لا يمكن السيطرة عليها إطلاقًا.

9) إنخفاض الوزن بشكل ملحوظ

·        يمكن أن يكون لإنخفاض وزن الشخص الكثير من الأسباب الهامة التي أدت إلى ذلك مع مرور الوقت، ولكن في حالة مرض السكري يكون الإنخفاض في الوزن بسبب عدم مقدرة الجسم على الإستفادة من الأنسولين وإستخدامه بسبب الإصابة بمرض السكري، حيث أن الجسم البشري في أغلب الأحيان يمكن أن يلجأ إلى المواد البروتينية التي تم تخزينها في العضلات من قبل للحصول على كميات مناسبة من الطاقة، مما يساعد بشكل ملحوظ على إفتقاد المريض لوزنه بشكل سريع وواضح، وفي بعض الحالات المرضية بالسكري يمكن أن يحدث العكس، حيث أن الشراهة لتناول الأطعمة المختلفة والسكريات يمكن أن يساعد الوزن على الزيادة بشكل ملحوظ أيضًا، ولكنها في الحالات النادرة، حيث أن أغلب الحالات المريضة بمرض السكري تتعرض لإنخفاض في الوزن بشكل ملحوظ.

10) صعوبة شفاء الجروح

·        في حالة الإصابة بمرض السكري يكون من الأمور الصعبة هو شفاءالجرةح في حالة إصابة المريض بها، وذلك حيث أن السكر يمكنه التأثير المباشر على ما يوجد في الجسم البشري من أوردة وشرايين مما يعمل على صعوبة الشفاء بشكل كبير.

·        ويجب إدراك ومعرفة أنه من أجل الإبتعاد وتجنب الإصابة بمرض السكري المزعج وخصوصًا النوع الثاني منه الذي سبق وتحدثنا عنه في مقالنا هذا، يجب الإبتعاد عن تدخين السجائر وتناول الدهون التي تخضع للتشبع، والأطعمة المصنعة كما يجب توخي الحذر والأخذ في الإعتبار أن السمنة من أحد الاسباب الرئيسية التي يمكن أن تؤدي إلي الإصابة بمرض السكري، لذا يجب العمل على إنقاص الوزن والحصول على وزن مثالي بشتى الطرق.

 

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.