حملة اقتصادية كبيرة تهز اراضي سوريا

شهدت سوريا في مطلع عام 2020 ارتفاعا هائل في اسعار الصرف والقطع الاجنبي وسعر غرام الذهب مما ادى الى غلاء فاحش في الاسواق السورية مما استوجب من الحكومة السورية متمثلة بالرئيس بشار الأسد بإصدار قانون ضد كل من يتعامل او يتلاعب باسعار القطع الاجنبي وزيادة تعزيز الثقة بالليرة السورية ومن جانبه شهدت معظم المحافظات حملات كبيرة من اصحاب المحلات التجارية بشتى انواعها ببيع بعض المنتجات بليرة سورية واحدة فقط مع العلم ان بعض المنتجات تتعدى قيمتها الألف ليرة  الأمر الذي ادى الى انخفاض بشكل كبير في اسعار القطع الاجنبي وسعر غرام الذهب بعد زيادة الطلب على الليرة السورية وتعزيز ثقة المواطن السوري بعملته النقدية.

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.