الحمل الصحي

ما هو الحمل الصحي؟

اليوم ، الجميع يهدف إلى نمط حياة متوازن وصحييكون هذا التركيز على الصحة الجيدة أكثر وضوحًا عندما يتعلق الأمر بخيارات نمط الحياة لك ولطفلكالحمل الصحي من الأم إلى الأبد والحمل الصحي يسيران جنبًا إلى جنببالإضافة إلى النمو السليم للجنين وتطوره ، يشمل الحمل الصحي أيضًا عدة عوامل مثل الوزن الصحي والنظام الغذائي المتوازن والطعام المغذي والتمارين المنتظمة والراحة الكافية والرفاهية العاطفيةكما أنه ينطوي على الحفاظ على ضغط الدم الطبيعي ، ومستوى السكر في الدم الطبيعي وعدد كبير من المخدرات والكحول والتدخين.

كيف يجب أن تعتني بصحتك أثناء الحمل؟

يمكنك زيادة فرص الحمل الصحي إذا اعتنت جيدًا بصحتكلا يقتصر الأمر على نمط حياة صحي يضمن الحمل السلس ، ولكن أيضا يضيف إلى الرفاه العامالثلاثي الأول أمر بالغ الأهمية بالنسبة لك وأنت تأخذين خطوات الطفل في رحلة الحمل.

1. رعاية الحمل المبكر

يجب أن تبدأ الرعاية المناسبة لحمل صحي بمجرد أن تدرك أنك حاملفيما يلي بعض النقاط المهمة التي يجب أن تضعها في الاعتبار خلال المراحل المبكرة من الحمل:

·         استشر طبيبك واحصل على رعاية ما قبل الولادة المبكرة والتي تشمل اختبارات ما قبل الولادة المطلوبة .

·         احرصي على اتباع نظامك الغذائي وتجنب الأطعمة غير المطهية جيدًا واللحوم الباردة ومنتجات الألبان غير المبسطة لتجنب تناول البكتيريا التي قد تلحق الضرر بالطفلتناولي طعامًا صحيًا وطازجًا

·         تناول الفيتامينات قبل الولادة والمكملات الأخرى المطلوبة مثل الحديد وحمض الفوليكحمض الفوليك ضروري للحد من خطر العيوب الخلقية عند الأطفال

·         احصل على راحة كافية ، وممارسة الرياضة كما هو مطلوب بعد استشارة الطبيب

·         انتبه لصحتك العاطفية ، وتأكد من خلو نفسك من الإجهاد ، واحرص على أن تكون سعيدًا وسعيدًا لأنك من المحتمل أن تكون في رحلة بحرية خلال الحمل

2. أشياء لرعاية أثناء الحمل

مع تقدم الحمل ، تتغير احتياجاتك أيضًاإليك بعض الأشياء المهمة التي يجب عليك توخي الحذر بشأنها طوال فترة الحمل:

·         ارتداء أحذية مريحة ومشاهدة خطوتك لتجنب السقوط

·         ارتد أحزمة الأمان أثناء القيادة وتأكد من جلوسك بعيدًا عن الوسادة الهوائية

·         تجنب تناول الأدوية دون استشارة طبيب التوليد الخاص بك

·         تجنب الكحول والتدخينالتدخين السلبي ضار أيضا

·         تجنب الكافيين والمنتجات ذات الألوان الاصطناعية

·         تجنب الجفاف بشرب الكثير من الماء

·         راحة قدميك لمنع التعب . ساقيك وكاحلكم عرضة للتورمتأكد من أنك تضع قدميك عند مستوى مرتفع أثناء النهار

·         الحصول على قسط كاف من النوم وأخذ قيلولة ، إذا لزم الأمرلا يقل عن ثماني ساعات من النوم للحفاظ على صحتك

ماذا يمكنني أن أفعل أثناء الحمل لطفل سليم؟

كونك حاملًا مثيرًا ويتضمن أيضًا الكثير من التغييرات في حياتك وأسلوب حياتكعلى الرغم من أن الحفاظ على صحتك أثناء الحمل أمر مهم بالنسبة لك ، إلا أن أفكارك تدور حول ما يجب عليك فعله لضمان صحة طفلكفيما يلي بعض المؤشرات التي يمكن أن تساعدك على إنجاب طفل سليم:

·         الحافظ على نظام غذائي صحي ومغذٍ لأن الطعام يوفر لك الطاقة وما تأكله هو أيضًا أحد اللبنات الأساسية لجسم طفلكتناول المزيد من الخضروات الطازجة والفواكه والسمك والحبوب والبيض ومنتجات الألبان.

·         تناول مكملات الفيتامينات المتعددة قبل الولادة لضمان حصولك أنت والطفل على جميع العناصر الغذائية المطلوبةيتطلب الحبل العصبي للطفل ، الذي يتطور إلى الدماغ والحبل الشوكي ، مغذيات حيوية مثل حمض الفوليك والكالسيوم والحديد منذ الأيام الأولى للحمل.

·         الحفاظ على أيام خالية من الإجهادتلعب إدارة الإجهاد الفعالة دورًا مهمًا في الحفاظ على صحتك عاطفيًا.

20 نصائح لحمل صحي وآمن

نظرًا للإجابة على بعض أسئلتك حول الحمل الصحي ، دعونا الآن نلقي نظرة على 20 نصيحة سريعة يمكن أن تكون مفيدة لحمل صحي وآمن.

1. تنظيم الرعاية قبل الولادة المبكرة

ستكون خطوتك الأولى هي العثور على طبيب جيد ومركز للولادة خلال المراحل المبكرة من الحمل حتى تحصل على الرعاية اللازمة قبل الولادةتأكد من اختيار طبيب مؤهل وسهل الوصول إليه يمكنه تزويدك بالتوجيه الكافييُنصح بالتخطيط لإجراء فحوصات الموجات فوق الصوتية والاختبارات المطلوبة مسبقًا ، حتى تكون على دراية بها وتكون مستعدًا جيدًا.

هناك العديد من اختبارات الحمل والمسح الضوئي ، والتي تُستخدم لفحص حالات معينة وتحديد صحة الجنين ومخالفاته في وقت مبكر.

2. تناول الطعام الصحي والمغذي

جسمك يحتاج إلى طاقةيعد تناول طعام صحي ومغذٍ أمرًا حيويًا للطفل ولضمان رعاية أم مثالية أثناء الحملإن تناول الحبوب الكاملة والخضروات والفواكه الطازجة والبيض واللحوم ومنتجات الألبان العضوية يضمن حصولك على العناصر الغذائية الكافيةتحتوي هذه الأطعمة على المعادن والفيتامينات والأحماض الدهنية الأساسية والأحماض الأمينية والمواد المغذية الأخرىعلى الرغم من أنك تحتاج إلى طعام لإبقائك في الحركة ، إلا أنك تحتاج أيضًا إلى مراقبة ما تأكلهتجنب الوجبات السريعة.

3. شرب الكثير من الماء

يساعد الحفاظ على رطوبتك في الحفاظ على مستويات السائل الأمنيوسيتأكد من شرب ما لا يقل عن 10 أكواب كاملة من الماء يوميًايمكن أن تسبب كميات أقل من المياه غثيان الصباح ، والتعب ، والتشنجات وكذلك تقلصات خلال الثلث الثاني والثالثاحمل زجاجة مياه وشربها من وعاء من الزجاج أو الفولاذ المقاوم للصدأ أو حاوية خالية من مادة BPA حتى لا يتم نقل السموم التي تحاكي الإستروجين إلى طفلك.

4. خذ المكملات قبل الولادة

لضمان حصولك أنت والطفل على جميع العناصر الغذائية اللازمة بطريقة مستدامة ، يمكنك تناول مكملات ما قبل الولادةيجب أن تؤخذ الفيتامينات المتعددة قبل الولادة كملاحق وليس بديلاً عن الطعام الطبيعياستشر طبيبك قبل تناول هذه الفيتامينات المتعددةتحتوي مكملات ما قبل الولادة على حمض الفوليك والحديدحمض الفوليك هو عنصر حيوي يقلل من خطر إصابة الطفل بعيوب خلقيةلذلك ، من المهم جدًا تناول هذه المكملات في الوقت المحدد.

5. ممارسة الرياضة بانتظام

جسمك يمر بالعديد من التغييراتواحدة من أبرز التغييرات هو الشكل والوزنسيساعدك الحفاظ على أسلوب حياة نشط مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام على الحفاظ على صحتك ومرونةالتمرين يساعد في إدارة الإجهاد ويقطع شوطًا طويلًا في مساعدتك في كبح مطالب العمل والأمومةيمكنك ممارسة أي شكل من أشكال النشاط البدني بعد استشارة الطبيبتشمل بعض الأنشطة المشي والسباحة واليوغاأثناء الحمل ، يزداد حجم الدم ، مما يزيد من الضغط على قلبكسوف يعزز جدول التمرين لمدة 45 دقيقة الدورة الدموية ويقوي قلبك ، وسيحصل طفلك على دم غني بالأكسجين من أجل تنمية صحية.

6. الحصول على بعض الراحة

يلزم النوم الكافي والاسترخاء أثناء الحملتأكد من أن تنام جيدًا وأن ترقد قدميك قدر الإمكاناليوغا والتنفس العميق يمكن أن يساعدك على الاسترخاء والهدوء.

7. تجنب الكحول والمخدرات والتدخين

تجنب الكحول لأنه يصل إلى طفلك عبر الدمكما أنه يزيد من فرص ولادة طفل مصاب بمتلازمة الجنين (FAS) ، مما يؤثر على النمو العقلي للطفلالمخدرات والتدخين هي أيضا خطيرة على قدم المساواة لأنها تؤثر على نمو الطفل وصحته.

8. تقليل الكافيين وإعادة شحن مع الفواكه

إعادة شحن نفسك بالفواكه أكثر فائدة من الكافيينيثبت البحث أن الكافيين يزيد من فرص الإجهاضالمرأة الحامل منخفضة في الحديد ، والكافيين يجعل من الصعب على جسمك امتصاص الحديدلذلك ، من المستحسن تجنب الكافيين.

9. القضاء على المخاطر البيئية

إذا تعرضت للمواد الكيميائية والمبيدات الحشرية والعناصر الخطرة والعناصر المشعة والرصاص والزئبق في مكان عملك أو منزلك بانتظام ، فيجب عليك الاتصال بطبيبك وطلب المشورة لأن ذلك يشكل خطراً عليك وعلى طفلك.

10. انظر طبيب الأسنان الخاص بك

التغيرات الهرمونية أثناء الحمل تؤدي إلى ضعف اللثةيُنصح بزيارة طبيب الأسنان واتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجنب أمراض اللثةزيادة في مستويات هرمون الاستروجين والبروجستيرون يمكن أن يسبب نزيف اللثة والعطاء . لذلك ، العناية بالفم مهمة جدًا أثناء الحمل.

11. راقب صحتك العاطفية

بسبب التحولات الهرمونية أثناء الحمل ، قد تواجه تقلبات مزاجية وتقلبات عاطفيةإذا كنت تعتقد أنك مكتئب وتؤثر عليك ، فتأكد من حصولك على المساعدة والعودة إلى الحياة الطبيعية.

12. تقوية عضلات قاع الحوض

يساعد تقوية عضلات قاع الحوض في سهولة الولادةوهو يدعم الرحم والأمعاء والمثانةتساعد التدريبات السابقة للولادة تحت التوجيه على تقوية عضلات قاع الحوض.

 13. تتبع زيادة وزنك

ارتفاع ثابت في وزنك يدل على نمو الطفللذلك ، من المهم تتبع وزنك للتأكد من أنك على المسار الصحيح.

14. ارتداء ملابس مناسبة

تأكد من حصولك على ملابس مريحةنظرًا لأن وزنك وشكلك سيتغيران سريعًا ، فإن ارتداء ملابسك الضيقة قد يخنقك أنت والطفل.

15. ارتداء الأحذية المناسبة

مع تقدم الحمل ، يعيق زيادة وزنك مركز الثقل وينشئ ضغطًا مؤلمًا على قدميكلذا ، يُنصح بالتسوق للأحذية بسهولة على قدميك.

16. اعتنِ ببشرتك

أثناء الحمل ، تصبح بشرتك حساسة لأشعة الشمسأنت عرضة لحروق الشمس والبقع الداكنةضع واقٍ من الشمس بحماية SPF 30 أو أعلى.

17. دلل نفسك

على الرغم من أنك تحتاج إلى مشاهدة ما تأكله ، استمع إلى جسدك وأطعم الرغبة الشديدة في الظهور في بعض الأحيانيمكنك أيضًا تدليل نفسك مع تناول طعام الغداء في الخارج أو تجميل الأظافر أو قضاء يوم في أمس الحاجة إليه مع الأصدقاء أو عن طريق المشي الهادئ لمساعدتك على التخلص من التوترهذه الأنشطة تساعد كل من أنت والطفل.

18. علم نفسك

علم نفسك المراحل المختلفة من الحمل وكن على دراية بالأوقات التي تحتاج فيها للحصول على مساعدة طبيةاتصل بطبيبك إذا كان لديك:

·         ألم حاد

·         تشنجات

·         نزيف مهبلي

·         تسرب السوائل

·         دوخة

·         الخفقان

·         تورم المفاصل

·         انخفاض في حركة الجنين

19. إدارة الإجهاد

قد تكون التغييرات في نمط الحياة المرتبطة بالحمل والتغيرات الهرمونية صعبةالحياة أثناء الحمل هي رحلة مسلية ويمكن أن تطغى عليكلذلك ، العمل من أجل إدارة التوتر أمر مهميمكنك إدارة الإجهاد عن طريق تغيير طريقة تفاعلك مع المواقف في المنزل والعمليمكن أن يساعدك التأمل واليوغا والتحدث مع الأصدقاء والمشاركة في الأنشطة الحرفية على تجنب الإجهاد.

20. تحدث إلى طفلك

يمكن أن يكون التحدث مع طفلك ، المحضن في رحمك ، نشاطًا لا ينسى ولا يهدأيساعدك على بناء الرابطة والتواصل مع القليليمكنك إخبار طفلك بما تشعر به وعن أسرتك والأشياء التي تأكلها والأنشطة التي تقوم بهايمكنك أيضًا الغناء والقراءة لطفلك.

علامات الحمل الصحي

إن إبقاء علامة تبويب على صحتك على أساس يومي وإدراك صحتك العامة يقطع شوطًا طويلاً في ضمان أن يبقى الحمل على المسار الصحيحاستمع إلى جسدك وامسك بالعلامات حتى تستطيع أن تلبي الاحتياجات التي تشير إليهاإذا كنت جائعًا ، فتناول وجبة خفيفة صحية وتجنب تناول الوجبات السريعةإذا كنت عطشانًا ، اشرب الماء أو الشراب المغذي مثل العصير الطازج أو ماء جوز الهند ، وتجنب الكافيين والمشروبات الغازيةإذا شعرت بالتوتر ، خذ وقتًا طويلاً للاسترخاء مع كتاب جيد ، أو تناول غفوةالى جانب ذلك ، لا تبقي على علامة التبويب الحيوية الخاصة بك والتي هي مؤشرات على صحة جيدةوتشمل هذه:

·         مستويات السكر في الدم وضغط الدم الطبيعي

أثناء الحمل ، تكون مستويات ضغط الدم أعلى قليلاً في الجانب العلوي ، في حين أن مستويات السكر تختلفلذلك ، لا بد من مراقبة ضغط الدم ومستويات السكر في الدمإذا أمكن ، احتفظ بسجل حتى تتمكن من مناقشته مع طبيبك عند الحاجة.

·         صحة الرحم والمشيمة

يجب أن يكون الرحم والمشيمة في صحة جيدة لضمان سلامة الجنين حتى نهاية الحملالمشيمة متصلة بجدار الرحمالمشيمة المرفقة بشكل فضفاض يمكن أن تؤدي إلى عواقب وخيمةاسأل طبيبك عن موضع المشيمة ، وعن التدريبات التي من شأنها أن تساعد في وضعه بشكل مناسب.

·         تطور الجنين

يتم تحديد نمو الطفل وصحة الحمل من خلال معدل نمو الجنينعوامل مثل زيادة الوزن تحدد نمو الجنينيمكن أن يكون نقص الأكسجين أحد العوامل التي تؤثر على الجنينفي بعض الأحيان ، يمكن أن يتداخل هذا مع وظائف المشيمةتضمن حركة الجنين تلقي الطفل للأكسجين الكافييمكنك أن تبدأ في الشعور بحركات الجنين مع تقدمك في الأثلوث الثاني من الحملشعور هذه الحركات والحفاظ على عدد منها يدل على صحة الحمل.

·         زيادة الوزن

الزيادة المطردة في وزنك تحدد نمو الجنين وفي النهاية صحة الحمل.

تغمر وجها لوجه في العافية الجسدية والعاطفية ، والتغذية والصحة بمثابة المحفزات التي تعزز رفاهك أثناء الحملإن غمر نفسك بالفرح والعناية بصحتك الجسدية والعاطفية سيساعدك على الإبحار بسلاسة خلال هذه الرحلة التي لا تنسى.

 

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.